info@zawayamedia.org
عرب وعالم

ثلاث سفن محمّلة بالحبوب تبحر اليوم من أوكرانيا

ثلاث سفن محمّلة بالحبوب تبحر اليوم من أوكرانيا


أعلنت وزارة الدفاع التركية مساء أمس الخميس أن ثلاث سفن محمّلة بالحبوب ستبحر اليوم الجمعة من أوكرانيا في إطار اتفاق برعاية الأمم المتحدة لرفع الحصار الذي تفرضه روسيا على البحر الأسود.


وأعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أنه "نتيجة للعمل المكثف والتنسيق" في مركز التنسيق المشترك "من المخطط أن تبحر، الجمعة، ثلاث سفن من الموانئ الأوكرانية في إطار (اتفاقية) شحن الحبوب"، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية غداة عبور سفينة أولى محمّلة بالحبوب الأوكرانية اسطنبول متّجهة إلى لبنان.


إلى ذلك أعلنت أنقرة أن وزير الخارجية مولود تشاوش أوغلو أجرى محادثات هاتفية مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بحثا خلالها في شؤون تطبيق الاتفاق، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.


وبحسب المركز الذي يتولى الإشراف على تصدير الحبوب الأوكرانية يبلغ إجمالي حمولة السفن الثلاث 58 ألف طن من حبوب الذرة، ويفترض أن تبحر صباح اليوم الجمعة.


وستبحر سفينتان من تشورنومورسك في جنوب أوكرانيا، فيما ستبحر السفينة الثالثة من أوديسا. والاثنين أبحرت من ميناء أوديسا في أوكرانيا سفينة محمّلة 26 ألف طن من الحبوب هي الأولى من نوعها منذ بدء العملية العسكرية الروسية في للبلاد في 24 شباط (فبراير) بحسب وكالة الصحافة الفرنسية AFP.


والسفن الثلاث ستّتجه إلى موانئ كاراسو في تركيا ورينغاسكيدي في إيرلندا وتيسبورت في المملكة المتحدة، وفق بيان المركز.


والأربعاء، فتّش خبراء أتراك وروس وأوكرانيون في اسطنبول السفينة "رازوني" لتواصل بعد ذلك إبحارها باتّجاه لبنان.


وشكّل هذا الإجراء نهاية "مرحلة تجريبية" لآليات تطبيق الاتفاق الدولي المبرم في يوليو في إسطنبول لاحتواء الأزمة الغذائية العالمية، وفق ما أفادت أمانة مركز التنسيق المشترك.


وأعلن المركز أنه يختبر حاليا "عملية تشمل سفنا عدة" تسلك ممرا آمنا للإبحار في البحر الأسود، مشيرا إلى ثلاث سفن ستبحر من أوكرانيا ورابعة ستبحر من تركيا إلى تشورنومورسك.


ويسمح الاتفاق الذي وقعته روسيا وأوكرانيا في 22 تموز (يوليو) بوساطة تركيا ورعاية الأمم المتحدة، باستئناف الشحنات إلى الأسواق العالمية من الحبوب الأوكرانية المتوقفة منذ بدء العملية العسكرية الروسية، وفقا لـ AFP.

"زوايا ميديا"

قسم التحرير

تابع كاتب المقال: